!فوضى الكلام

19 أغسطس 2018

حين أفكّر في مامضى..تذبُل عيناي وتدمع

أتذكّر كيف كُنّا بِ بَهاء القريحة وتدفق الأفكار نجول هنا وهناك في المنتديات على الإنترنت

نعطي ونتبادل الشغف والمعرفة والمعلومات والأدب والجمال والتفاهة أحياناً ..

نكتب صباحاً لننشر في المساء..ونصحو لنرد على ما كتب بالأمس ..

كنتُ أنا التي أختار الطبقة الفكرية التي أتعامل معها ..

وبالتالي أحقق أقصى استفادة ممكنة من المدوّنين والكتّاب

كل فئة كانت تجد المنتدى الذي يُلائمها ..كانت أشبه بمجتمعات صغيرة ..التافهون يجدون بعضهم 

والحالمون تتلاقى أحلامهم ..والأدباء والشعراء يعرفون مجالسهم .. وأصحاب الرأي والمعرفة لهم منصاتهم.. وأهل الفن الراقي يعرفون بعضهم ..وأهل الفن الساقط أيضاً يجدون ما يسرهم ..

كانت مساحة كافية لك لتختار أين تريد أن تكون ! 

ما الذي حصل اليوم ؟!

كيف اختلطنا فجأة هكذا في مكان واحد! المواقع الاجتماعية  #انستقرام #سناب_شات …و ” #تويتر” تحديداً.. كلنا في مجلس واحد نتحدث في موضوع واحد ..كلن يبدي رأيه في مايفهم ومالايفهم ، الكل يتحدث في كل شيء!

البعض يقول :هذه حقيقتنا! هذا مانحن عليه في الواقع !

لا لم نكن ولم نستطع أن نخلق هذه الحالة من الفوضى في الكلام إلا عبر الشبكات الافتراضية! 

ففي المجالس النسائية لا تجد موضوعاً واحداً..كل اثنين أو ثلاثة يتحدثان في موضوع يهمهم ..

على العكس من مجالس الرجال التي يغلب عليها الموضوع والحديث الواحد ..ومع ذلك تجد دفة الحديث تدار بيد رجل ذا ثقافة أو حكمة أو خبرة أو تخصص.. ولايدلي الجميع برأيه لأن  الهويات مكشوفة ولأن من يقول مالا يفقه سيجد الرد بالسخرية أو المنطق أو العلم ! فليس كل موضوع متاح لإبداء الرأي!

في المجالس المختلطة تجد الرجال لا يستطيعون التكيف مع طريقة النساء في تبادل الأحاديث ..فَ فجأة تنقطع الحكاية الواحدة لتتفرع إلى عشر “سواليف” كل “سالفة” بين اثنين أو ثلاثة ولا تعرف كيف بدأت أصلاً!

:

الجيل الجديد ينمو مندفعاً متذمراً مصاباً بالأرق المزمن بسبب ما نعيشه اليوم من ضجيج إعلامي-إ صح التعبير-!

قسم منهم يعتقدون بأنهم سيخمدونه بمشاركتهم فيه ! و القسم الآخر يعتقد أن سيهدئ من نفسه المنزعجة المكبوتة!

أعتقد أن الوضع يزيد فوضى مع الوقت.. 

وأنت من يحدد دائرتك ..وأنت وما تشاهد / تشارك تبني شخصيتك وفكرك ومجتمعك.. 

رزان 

#عودة

1 يوليو 2018

  

٤ سنوات ..استبدلت فيها الكتابة بالاكتشاف

للتجربة وللعمل على حياة جديدة..

تعلّمتُ فيها وذقت مُختلف أطباقها 

 الحموضة المزعجة..و الحلاوة المنعشة .. 

 

أعود بعدها لأشيائي ..

فأرى الأزهار قد نمت على أطراف الحروف

والرسائل تسابقت لتخرج من الظروف

وكأنها تخبرني بأن أرضَكِ خصبَة رغماً عن هَجرِك!

أنا الآن أحاول ترتيب الحكايات حسب أولويتها في قلبي 

قد لا يسمعها أحد 

قد لا يتذكر قائلها أحد 

لكنها الرغبة الملحّة في الإفصاح 

الإفصاح عن ذات.. كان “هُنَا” أحد أهم وسائله ذات يوم..

بعد أن فقدت المجتمع الذي يعرِفُني ..

أحتاج لأتعرّف على نفسي من جديد حتّى أستطيع أن أُقدِّمَنِي للناس..

شكراً عميقة لِمَن مازال يذكرني “هُنا” 

وشكراً أخرى لمن أراد أن يتعرّف عليّ من جديد ..

١ يوليو ٢٠١٨ / ١٦ شوال ١٤٣٩هـ 

وأحتاج يارب

25 مايو 2014

٢٠١٤٠٥٢٦-٠٠٢٣٠٠-١٣٨٠٨٩٥.jpg

أحتاج لحفنة جمال.. تعلق بأيامي سنيناً
أحتاج للفرح الذي يزين جبين الصباح..
أحتاج للدهشة التي تسرق جمود المساء !
أحتاج للاضطراب الذي يعتري عينيّ مفاجأة!
أحتاج للنبض الذّي يبني قبيلةً غجرية في قلبي!
أحتاج للجنون الذي يحترف التعقل !
أحتاج لبراءة الأطفال التي يُكذّبونها في عيون الكبار!
أحتاج للوجه الذي لا يُجعّدُ الزمَنُ مواقِفَه!
أحتاج للعِزّة التي قرأتها..آمنتُ بها..عَقِلتُها وشعرتُ بها ..ولم أرها !
أحتاج لجناحاي اللّذَينِ أضعتُهما -رغماً عنّي- !
أحتاج لمطر أخضر يسقي صحرائي المقفرة!
أحتاج للسكون الذي لايهدم نشوته ضجيج!
أحتاج للحياة .. التي ترغب أن تعيشني!
:
و أحتاج للجنّة ..
أحتاجها
#يارب

رَزَان كُردي

حوجن

29 نوفمبر 2013

٢٠١٣١١٢٩-١٢١٨٣٢.jpg

حَوجَن.. ٤/٥
نجح هذا الجنّي في إقحامي للعيش معه وجعلي أستخدم تفاصيله في مخيلتي دون أن أخاف من كونه جنيّاً..لأن فكرة الخوف من الجن كانت مرتبطة عندنا معشر الإنس بالإيذاء أكثر من كَونها رعب من روح غير مرئية تقاسمنا المكان والزمان والحياة، ومتى ما كان الإنسان مرتبطا مع الله فلا خوف عليه ،وهذا من أهم الأفكار التي يدعوا إليها المؤلف ،والتي لم تكن تخلو من كل فصول الرواية، مما أضفى عليها راحة ومتعة للقارئ وتأكيدا لدحض بعض مخاوفه.
أعجبتني فكرة أن القصة بلسان حَوجِن..ذلك الجنّي الذي وجد نفسه فجأة يتعلّق بفتاة إنسية تصغُرُهُ ب ٧٠ سنة!
لَفَتَنِي أن الكاتب إستطاع أن يحاول معالجة أفكار ومفاهيم خاطئة يتبنّاها عالم الإنس بلسان جنّي حكيم..إستطاع من خبرته الطويلة في العيش بين الإنس أن يشعر بها بمنطقية،ويشير إليها المؤلف بذكاء .
الفضول والإثارة ..هما المحور الذي تدور حوله الرواية بأركانها الأساسية..من إقتنائي للرواية وحتى أحداثها التي لم تكن لتحدث لولا فضول حوجن وإثارة سَوسن لهذا الفضول.
تمنّيتُ ألّا يُذكَرَ اسم اللعبة الحقيقية المثيرة للجدل ، ولو كان استبدالها باسم وهمي لكان أفضل نظراً لأن أكثر الفضوليين -قُرّاء الرواية- من المراهقين . وتفادياً لبعض أسباب الهجمة الشرسة التي دعت إلى سحب الكتاب من السوق .
أشعر أنّ اللغة المستخدمة لوكانت أعمق وأبلغ لكانت ستستحق تقييمي ٥/٥
الرواية لذيذة ومفيدة رغم كل شيء..أنصحكم بقراءتها

تهافت الفكر الإلحادي

19 مايو 2013

بِسم الوَاحِد الأحَد..بسم الخَالق الرَازق وبَعد ،

في عَصرٍ تدافعت عليه النوائب وضعفت فيه الحُجَجَ ..كان لابُدّ من ضمير الأمّة أن يهرع لِ شدّ الأيادي ووزن الكلام

فَ ليسَ أعظم من تَقهقُرِ الفكر من حيثُ ابتَدَأ الجهلَة ، ولا أفجَعَ على أمّة من إغراق رؤوسها في الماء لتؤيل الحقائق لِلّئام

ومن هَذا المنطلق إنطلق اللقَاء الحواري التابع لبرنامج تهافت الفكر الإلحادي حيث أُقيم في فندق مكارم الرياض من رعاية مجموعة موسى الموسى وأولاده مشكورين ومن تنظيم مؤسسة الرشيد الإعلامية وتكفّلت عدة قنوات بِ بثها مباشرة على التلفاز .

حَظيَتْ د.نوال العيد بافتتاح اللقاء بمشاركتها القيّمة حيث عرّفت الإلحاد أنه فكرة فلسفية تقوم على العدمية وإنكار الخالق.

 واستثنت من حديثها التالي الشّاكين في بعض الأحكام أو بعض الأمور العقدية لأن الملحد لا (يُلحد) بمجرد الشكّ في أمر من أمور الدّين .

وأشارت إلى صنفَين من المُلحدين:

من ينفي وجود الخالق ويرى أزليّة المادة وأنّها خلقت نفسها بنفسها.

اللاأدرية : وهم الذين يجيبُون على كل الأسئلة بِ عدم الدراية : هل يوجد خالق أم لا ؟ (لا أدري!)

واللاأدرية غالبا لا يتأثرون بشيء لأن يريحون عقولهم عن التفكير بقول لا أدري،  ورغم عدم درايتهم بأي شيء..إلّا أنهم كثيراً ما  يهجمون على الدين ورموزه !

*سبع قراءات في فكر الإلحاد :

-كن معارِضاً : الفكر الإلحادي يقوم على فكرة معارضة المسلّمات والمقدسات وكل ما يعتقده المجتمع أو مايؤمن به ، حيث أنهم يقومون على  مبدأ (خالِفْ تُعرَف ) يبحثون عن الشهرة ولو كان على شيء ذميم .

– كن غامضاً : ينتهجون العبثية في طرح الأسئلة فإذا أرادوا أن يشكِلُوا عليك يسألونَكَ عن الأمور الواضحات فكما قيل (شرح الواضحات من المفضحات)، ويتلاعبون بالألفاظ واللغة فمثلا :بدل أن يقولوا (غَيبِي) يقولون (ميتافيزيقا) ، و قول الفيلسوف الألماني : ( صممت الأبديّة المطلقة على أن تحدّ من استمرار مستقبله فسلبته وجوده) قال هذه الجملة المعقدة من أجل الإخبار بأن( رَجُلاً شُنِقْ) ! ، ومن الملاحظ أن أكثر النّاس استخداماً لكلمة “القطيع” هم الملحدون الجدد الصغار.

– كن نسبيّا : يأخذون بمبدأ (نسبية الحقيقة) أو (الحقيقة النسبيّة ) فلا يوجد حقيقة مطلقة . والخطأ الذي وقع فيه هؤلاء الملحدون هو التعميم أولا ، والتناقض ثانياً ..حيث أنّ العبارة تنقض نفسها بحسب طريقة تفكيرهم فما الذي يثبت  أن الحقيقة نسبية ؟!ومن التطبيقات التي ذكرتها د. نوال / الفيلسوف (سيوران) يرى أنّ أي حقيقة دجَل وكَذِب وكل النزاهة والصدق في التردد والحيرة حيث قال :(الآراء نعم ، والقناعات فلا ، وهَذه هي العزة الفكرية )!

-مستهلكوا الأفكار المستوردة : هم الباحثين عن الشهرة السريعة والمستلذين بخداع أنفسهم وأنهم مبدعون ومختلفون عن غيرهم رغم أنهم يستوردون الأفكار القديمة ذاتها التي أتى بها الفلاسفة  القدامى .

-الخواء : يقول مصطقى محمود في كتابه (رحلتي من الشك إلى الإيمان) :”و لو أني أصغيت إلى صوت الفطرة و تركت البداهة تقودني لأعفيت نفسي من عناء الجدل .. و لقادتني الفطرة إلى الله .. و لكنني جئت في زمن تعقد فيه كل شيء و ضعف صوت الفطرة حتى صار همسا وارتفع صوت العقل حتى صار لجاجة وغرورا واعتدادا”

– العلاقة مع الله :لماذاخلق الله مثل هذَا العالم العنيف؟ لماذا جعَلَنا نزّاعين للإجرام؟ لماذا لم تكن ملائكة ؟ هَذه الأسئلة التي يفرزها الخوف ويكتبها الغضب لا يسألها إلا مريض ، فكثير منهم يتعامل الله معاملة الندّ للندّ فإذا لم يُجب دعاؤه فوراً فسيثور سخطه عليه .

-التناقض : الملاحدة مهما اجتمعوا في هدفهم –إسقاط مفاهيم الدين ومعتقداته ومحاربته- إلا أنهم يتناقضون في طريقة توصليهم لأفكارهم المنحرفة عن الفطرة السليمة فتعود عليهم بالشك..لذا فإن كثيراً ممن أراد بهم الله خيراً أعادتهم شكوكهم إلى الرشد بعد أن زاغوا ..والأمثلة كثيرة أمثال : الغزالي – عبدالرحمن بدوي – مصطفى محمود وغيرهم .

وأخيراً ذكرت د.نوال سبل مواجهة هَذا الفكر في حوارهم بسلاحهم (الشك) شَكّكْهُ في شكّه فلا تعطه فرصة للمزيد من الأسئلة دعه يقنع نفسه بنفسه ، كما في حوار إبراهيم –عليه السلام- في سورة الإنعام ( فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَىٰ كَوْكَبًا ۖ قَالَ هَٰذَا رَبِّي ۖ فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَا أُحِبُّ الْآفِلِينَ (76فَلَمَّا رَأَى الْقَمَرَ بَازِغًا قَالَ هَٰذَا رَبِّي ۖ فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَئِن لَّمْ يَهْدِنِي رَبِّي لَأَكُونَنَّ مِنَ الْقَوْمِ الضَّالِّينَ (77فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَٰذَا رَبِّي هَٰذَا أَكْبَرُ ۖ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ (78) إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا ۖ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (79) وَحَاجَّهُ قَوْمُهُ ۚ قَالَ أَتُحَاجُّونِّي فِي اللَّهِ وَقَدْ هَدَانِ ۚ وَلَا أَخَافُ مَا تُشْرِكُونَ بِهِ إِلَّا أَن يَشَاءَ رَبِّي شَيْئًا ۗ وَسِعَ رَبِّي كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا ۗ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (80وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ وَلَا تَخَافُونَ أَنَّكُمْ أَشْرَكْتُم بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا ۚ فَأَيُّ الْفَرِيقَيْنِ أَحَقُّ بِالْأَمْنِ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (81))

ثانيا في تحريك العقل المشلول ، دعهم يتفكرون في القرآن وفي آيات الله الكونيّة . وتنصح د.نوال في هَذا المجال مقال / المجرّات سلالم اليقين للشيخ إبراهيم السكران .

وتدعو لِ أن لا يقتصر الإبداع على الإختراعات العلمية بل أن يبذل الناس قصارى جهدهم في الإبداع المعنوي في عالم الحس والفكر والتجديد في طرق طرح الأفكار وإسداء النصح . 

وبعدها استُقْبِلَت عدة مداخلات وكان من ضمنها مداخلة د.محمد الحضيف وكان من حديثه أنه لا يعتبر الإلحاد ظاهرة تحتاج إلى التضخيم بقدر ماهو التشكيك في أحاديث السنة النبوية والأحكام الشرعية والهجوم على الدين  باسم الدين ، وأشار في حديثه عن تغريدات الكاتب في صحيفة الجزيرة محمد آل الشيخ في تويتر من تكذيب لأحاديث صحيح البخاري والسخرية من بعض العلماء والحكم عليهم ، وطالب د.محمد الحضيف برفع دعوى قضائية ضده وقال أنه سيكون أول الموقّعين عليها ..وحظِيَ بتصفيق حار بعد ما أشار لِ ما يجب أن يُشار إليه كَ واجب وكَ مُناسبة لهَذا المقام وكَ فتنة يجب دحضنها والكل يعلم بذلك ..لذَا كان التصفيق من نصيبه عندما لامس جراح الأمة .

وممّا نبّهت عليه د.رقية المحارب في مداخلتها القوية أنّها أوصت بِ العودة لسورة فُصّلتْ لما فيها من حجج وبراهين والرجوع إلى تفسيرها ، كانت نبراتها مليئة بالتحدّي والقوة حتّى ختمت مداخلتها بِ تحدًّ لأي مُلحدة تأتي لمناقشتها .

بعد ذلك صَعد د.نجيب الزامل ..-لحظة من فضلكم –  قد تتسائلون ما الهدف من أن يتحدث كاتب صحفي في ندوة عن تهافت الفكر الإلحادي ..؟ قد سألتُ نفسي هَذا السؤال وبحثتُ عن سيرته فوجدته قد عانَى في طيش مراهقته من تداخل في الأفكار والمفاهيم جرّاء عبور رياح الفلاسفة المخربة على فكره الصافي آنذاك ..ووجدتُ له مقال بعنوان (يوم تركتُ الصلاة ..) جميل أنصحكم بقراءته  ،.. وكعادة د.نجيب يتحدّث بالعّامية على المنصّة بألفاظه المضحكة وعفويته الجاذبة يصل إلى قلوب وعقول الناس فيؤثّر تأثيراً ملحوظاً ، بدأ حديثه عن مسمّى ” إلحاد” قال أنّه لا يوجد ما يُسمّى بالإلحاد عندنا إنّما هو مجرّد (وهم ) وحتّى لو أردت أن تكون (ملحداً) فلن تستطيع ذلك لأن الإيمان متعلّق بالقلب حتّى لو أنكرته! ..

ثم تحدث عن الفلاسفة و(هبالهم ) كما قالها مثل شوبنهاور ، كِنْت ،سام هاريس ، بيل كارول الذي أسلم فيما بعد وسمّى نفسه يوسف أحمد وكرّس حياته في دعوة الغرب للإسلام .

وأوصى بِ كتاب (The house of wisdom) (بيت الحكمة) ، بحثت عنه ونقلت لكم كلام الكاتب يحيى الجمل عنه :

 في هذا الكتاب الرائع الموضوعي يتكلم جوناثان عن كثير من العلماء الأوروبيين الذين نقلوا المعرفة والعلم العربي الذي كانت تحتضنه دار الحكمة في بغداد إلى أوروبا، وفي مقدمة هؤلاء العلماء «اديلارد أوف باث Adelard of bath» الذي نقل إلى الغرب في العصور الوسطى روائع علم الهندسة وعلم الفلك وعلم النجوم وغيرها من حقول المعرفة. وكان اديلارد هذا طالب علم بريطانيا وكان متعطشا للعلم والمعرفة ولم يجد ما يروي ظمأه إلى هذه المعرفة كما يقول جوناثان نفسه، إلا أن يرحل إلى بلاد العرب ليستحوذ على قوة المعرفة العربية وليعود إلى بلاده لينقل إليها ما حصل عليه من علم ومعرفة «عربية» ليساعد على تغيير عالمه الغربي إلى الأبد.

ومن المقولات التي ذكرها د.نجيب كانت لِ آينشتاين قوله (الدّين بلاعلم أعمى ، والعلم بلا دين أعرج) أعجبتني كَثيراً .

بعد فراغ د,نجيب من مداخلته المختلفة والقيّمة ، داخل الأستاذ عبدالله الشهري وقال في توجيه عبارته لِ د.نجيب ..: إذا كان الإلحاد وهم ..والوهم موجود..فَ الله أحقّ بالوجود !

وداخل بعده عدة مشايخ فضلاء ،  وللأسف كانت التقنية الصوتية في القسم النسائي سيئة ولم يشارك منّا إلّا القليل .

بعد العشاء كان وقت الإثارة الفكرية مع د.محمد العوضي الذي قدّمه الإعلامي فهد السنيدي وكان يستقبل السائلين على تويتر عبر وسم #تهافت_الفكر_الإلحادي . وبما أن د.محمد العوضي له باع كبير في البحث ومناقشة هَذا المجال –الإلحاد- فلم يسقنا وجوده لساعة وقليل بل زادنا عطشاً لما في جعبته أكثر ، ومما استطاعت أصابعي أن تلتقطه ممّا ذَكَر : أن الإلحاد المعاصر يختلف عن الإلحاد القديم في منهجيته وبيئته ، الإلحاد سابقا كان متصلا بالإشتراكية  وأكثر رواده الماركسيّون فضلاً عن غيرهم ، أما الإلحاد المعاصر ف هو ينمو في بيئة عربيّة إسلامية فلابُدّ أن تدرس صفات هَذا العصر وسمات الجيل الجديد النامّي حتّى نصل إلى الحلول .

قال أن اليتم والحرمان الإجتماعي والإنساني سبب كبير من أسباب الإلحاد ، وذكر قصة عابدة الشيطان التّي كان أهلها سببا في الإنحراف ،وقَال أنّ المشكلة  في أن كثير من الملحدين يتّبعون أهواءهم وشهواتهم ويوجدون لها تبرير علمي ..!

وأشارإلى عدد من النماذج ممّن أخذهم الشك بعيداً عن الإيمان وأعادهم إليه أمثال : محمود شاكر – علي عزت بيغوفيتش –عبدالرحمن بدوي ، وأعطى أيضاً كتباً تتحدث في هَذا الشأن : الإسلام بين الشرق والغرب –علي عزت بيغوفيتش / لماذا يحقدون علينا ؟ – د.محمد العوضي / الدفاع عن القرآن ضد منتقديه –عبدالرحمن بدوي  ، وأشار أحد الفضلاء أيضا إلى كتاب : هُناك إله (There Is A God) –أنتوني فلو(أشهر ملاحدة القرن العشرين )  )  

حقاً هَذا اللقاء زادنا نهماً لمعرفة المزيد والمزيد ، خاصة من جهابذة علم ودين كَ الأعلام التي حضرت في هَذا اللقاء ، آمل أنّني نقلت لكم رغم تقصيري الكَبير ولو جزءاً بسيطاً ممّا رأيته وسمعته وأضاف لكم رأياً / معلومةً/ توضيحاً/ استزادة ، ومن باب تبليغ العلم من رأى منكم شيئاً يستحق هُنا لينشُر يُؤجرَ بإذن الله .

أسأل الله أن يُرينا الحقّ حقاً ويرزُقَنا اتّباعه ويريَنا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابَه ويثبّت قلوبنا على الدّين إنه مُقلّبُ القُلوب .

#تهافت_الفكر_الإلحادي

#حوارات_نماء

 

إلى لقاءات ثريّة أخرى ، أحاديث عقل/نبض /كلاهما ..في وطنِي الأخضر السّعيد

 

شجن

28 يناير 2013

٢٠١٣٠١٢٨-٢٣٢٨٠٢.jpg

لحظة..
تحفرُ خندقاً من الإحتياج..
أن يبحث أحدٌ عنّي
أن يقدُمَ من بعيد..ويقطَع مسافة أسفارٍ لِ يُحدّثني..!
أن يُحاربَ كُلّ الحواجز ..لأجلِ الوصول إليّ
يتلَقّفُني بلهفَة..وَيُطَبّبَ أوجاعي
يُهدهدني كَ طفلةٍ لا تهدأ إلا حينمَا توعدهَا بأشياء لَن تتحقّق..
يحكينِي قصّة ويضعُ لها النَهايَة..يُبعثِرُ الأحداث أمامه ويُرتّبُها كَ قطعة “puzzle”
يُخبرها أن هكذَا ستكون..كُلٌّ على ما يُرام
ويتركُ القدر مذهولاً من تلاعبه..وبرائتي!
:
القدَرُ يعرِفُ جيّداً ماذا يفعَل..يعرِفُ متى يجبُ أن نحزَن ..متى يجبُ أن نفرح..نتألم..نأمَل..
لكنّ قلبِي لايعرِفُ كيف يُرتّب هذا كُلّه حسبَ هشَاشته !
:
لا تُتعب نفسَك بالبحَث الآن
فَ لم أعد أنتظرك هذه الساعَة..ضاعت لحظَة التجرّد من الكتمَان بين عقربَين..
؛
هُناكَ أحدٌ ما..ينتَظِرُ أن أبحثَ عنه في هذه اللّحظة..

يا حُبّ عَينِي

24 يناير 2013

-“حبِيبي مين زَعّلَك..؟”
-“مافي أحد زعّلني”
-“قُول لي بس إنتَ وأنَا أورّيه !!”
نَظر إلَيّ نظَرةً خَطفَت قلبِي..:
– ” لااا مافي أحَد!”
ضمَمتُ كتفَيه إلَيّ..وأنا أٍخَلّل أصابعِي في شعرِه ..
قلتُ لِ الطّفلَة النّائمَة فِيّ..”صدّقينِي قَرأُت في دمعَته الجافّة علَى خدّه الأيسَر شَيئاً استعصَى علَى فهمِي..لَم أفَهم كَيف لِ الأطفَالِ أن يذرفُوا دموعاً ..كَ هذه !! ”
-“طيّب حسّوني تبغَى تنَام؟؟!”
أشَار برأسِه أنْ..تماماً
-“يلّا ”
أمسكتُ بِ كتفيه الصّغيرَين وقُلتُ لَه بِ حركةٍ طُفوليّة يُحبّها” بِيييب بيييب أنَا القِطَارُ السّريع..” لكنّه لَم يُبدِ أيّ شَيءٍ ..كمَا أنّهُ يقُول ..” مو وقتِك!”
دثّرته واضّجعتُ بِ جانبه وَ قُلتُ ووجهِي يتأمّل وجهه ..”يلّا حبِيبي تعرِفُ أذكَار النّوم ؟”..لا رَد
-“يلّا باسمِكَ ربّي..”
-“باسمِكَ ربّي..”
-“وضعتُ جنبِي..”
-وضعتُ جنبِي..”
-“وباسمكَ أرفعُه..”
-“إن أمسَكتَ نفسي فاحفظها بما تحفَظُ بِه عبادَك الصالحِيييين”
-” شاطر ما شاء الله عَليك..طيب تعرِف آيَة الكرسِي.؟؟”
-“لا..بعدِين أُمّي تحفّظنِي هيّا”
-“أكيد تعرفهَا ..يلا اللهُ لا إله إلّا هُو الحَيّ القيّوم..”
أجابَ وكأنّ غصّة تكتُم على نفَسه
-“لا لا قُلتلّكِ بعدين أُمي تحفّظني ”
أطلتُ النّظَر إلَى بَريقِ عَينيه الحَزينتين..
-“طيّب حبِيبي مَاما بُكرَة تِجي..تصبَح على خِير”..قبّلتُه وغَفَوتُ بجانبه..

فاصلة منقوطَة

الأم الوَطنُ الذّي لا يكفيه الدّمعُ حنيناً!

تجربتي مع إختبار الـ IELTS

25 ديسمبر 2012

السلام على الجميع

مساؤكم نجاحاتٌ وإنجاز

أحببتُ اليوم أن أعرِضَ لكم تجربتي في اختبَار الآيلتس IELTS 

والّذي كان يوم 8 ديسمبر ،2012م ، جامعة الملك سعود ، الرياض

وسأعرض لكم كُلّ العوامل المساعدة التي اعتمدتُ عليها في إجتياز الإختبار للإفادة

:

بدايةً..

* ماهُو إختبار IELTS ؟

الكلمة إختصار لـ International English Language Testing System

هو الإختبار المتفق عليه عالمياً للغة الإنجليزية, أكثر من مليون ومائتين شخص سنوياً يرشحونه لبداية رحلتهم للتعليم الدولي  والتوظيف الدولي ايضاً, وهو معترف به من أكثر من 6000 معهد في 120 دولة 

-وتكلفَة خوض الإختبار 850 ريال سعودي

– اختبار IELTS  له نموذجين :

-GENERAL (عام)

-ACADEMIC (أكاديمي -للطلاب )

 وحديثي اليوم سيكون عن النّوع الثاني المخصّص للطلّاب المنتمِين إلى مركز تعليمي مُعيّن سواءً كانت مدرسَة أو جامعة .

وذلك كان بحكم أنّ الجامعة قدّمت فُرصة للطالبات الذين ينتمون لِ مستوى مرتفع في اللغّة الإنجليزية

بِ التسجيل وحضور الإختبار في الجامعة نفسها..أمّا الرسوم فَ هي على الطالبَة بالطّبع 🙂

واشترطت الحصول علَى درجة 5.0 فما فوق لِ حذف الإختبار النهائي لمادة اللغة الإنجليزية للفصل الأول .. علماً أن أقصى درجة هي 9.0 .

وقد أقامت الجامعة للمتَقدّمين للإختبار أسبوعين للتدريب على يد أستاذة بريطانية مُلمّة بالإختبار واستراتيجياته ، وهو بالفعل ما استفدتُ منه استفادة كبيرة ، وسأعرض لكم فيما يأتي أهم النقاط .

:

-يستمر الإختبار لمدة 3 ساعات تقريباً ..ووهي موزعة كما ترَون فيما يلي علَى 4 أقسام :

صورة

/

القسم الأول : الاستماع /Listening 

عبارة عن 4 مقاطع صوتية ، كل مقطع  عليه 10 أسئلة تتنوع من فراغات إلى صح أو خطأ

أهم نقاط للحل:

-الاستماع الجيّد للمقطع لأنك لن تسمعه إلا مرة واحدة فقط !

-قراءة الأسئلة أولاً بشكل سريع  ، لِ معرفة الإجابات التي ستبحث عنها في المقطع .

– الفراغ يجب أن لا يُعبّأ بأكثر من 3 كلمات (نقطة مهمة يجب الإنتباه لها ).

– الإجابة قد تكون غير مباشرة في بعض المرات ، يجب عليك فهمها واستيعابها من الحديث.

:

القسم الثاني : القراءة /Reading

هَذا القسم سيحتوي على 3 قطع (كل قطعة صفحة ونصف تقريبا) ..وعليها عدد غير قليل من الأسئلة قد تكون فراغات- إيصال الحروف بالأرقام -صح وخطأ -مجموعة جُمل هَل تكلّم عنها الكاتب أم لا .

أهمّ النقاط للحل : 

– أولاً..قراءة الأسئلة قبل كل شيء لتعرف عمّ تبحث .

-لا يجدر بك قراءة كل القطعة ولا فهم جميع ألفاظها..لكن المرور عليها مرور سريع ومعرفة الكلمات المكررة أكثر من مرة وربطها بما فهمته وبالأجوبة التي تبحث عنها .

-انتبه لا تعطي قطعة وقتاً أكثر من الأخرى ..حتى تستطيع حل أكبر عدد من الأسئلة .. فَ كل قطعة لها 20 دقيقة فقط ( حصلت معي >< فعندما وصلت للقطعة الأخيرة لم أحل منها إلا القليل ولم يكفي الوقت حتى للبحث عن الأجوبة )

– الفراغات أيضا يجب أن لا تُعبّأ بأكثر من 3 كلمات ، وبعض المرّات لا تعبّأ بأكثر من كلمتين ..لِ ذا يجب عليك التدقيق في قراءة السؤال .

نموذج لِ قطعة

نموذج للأسئلة 

:

القسم الثالث: الكتابة / Writing

هَذا القسم يحتاج إلى كثير من التركيز والعمَل

فَ هو ينقسم إلى قسمين :

– TASK 1 

في هَذا القسم يكون لديك رسمين بيانيين بينهم ارتباط معيّن ،كَ مثال :

معدّل تضررالدول الأوربية من الفيضانات  ( رسم بياني بأي شكل )

عدد السكان في الدول الأوربية (رسم بياني بأي شكل من الأشكال)

أو قد يكون جدول واحد يدمج بين الأضرار وعدد السكان

السؤال هو .. اكتب تقريراً مفصلاً تقارن فيه بين الدول من حيث معدل الضرر وعدد السكان يحيث لا يقل عن 150 كلمة ولا يجب أن تستغرق في كتابة هَذا التقرير أكثر من 20 دقيقة .

أهم النقاط للحل :

– كتابة مقدمة بسيطة وإن كانت من جملة واحد توضح فيها ما ستتحدث عنه.

-الترتيب والتنظيم في المقارنة الأكبر فَ الأصغر أو العكس وبينهما النسب المتقاربة مثلا وهكذا .

لا تعطي رأيك أبداً في هَذا النص ، فقط صف ماتراه واكتب الحقائق والأرقام (الرأي ثد يضيع عليك بعض الدرجات هنا)

-التنوع في استخدام ألفاظ الحسابات والمقارنات ( مما يزيد من درجتك )

* من الألفاظ التي جمعتها لكم :

Fluctuates = تذبذب

level of = ينزل

decline= إنحدار

leap =إنتقال مفاجئ – قفز

Drop = سقوط -انخفاض × rise = ارتفاع

sudden = مفاجئ  ×  predictable =متوقع

increase = زيادة × decrease= نقصان

significant= المهم – الملاحظ × marginal= غيرمهم -مهمش

level out= بقي كما هو – ساكن

* هَذه الكلمات  تعني الصعود والارتفاع يجب أن تُتبع ب عدد أو نسبة  =>

 rose – rocketed -plummeted  ~> by 50% -by 100$ -by 20 times ……etc.

 كانت هَذه بعض الكلمات المفيدة لِ Task 1

مثال مع نموذج للحل 

،

– TASK 2

في هَذا القسم لديك 40 دقيقة لكتابة نص لا ينقص عن 250 كلمة

طريقة السؤال تكون عن موضوع معيّن يسألونك عن وجهة نظرك فيه فَ يعرضون عليك رأي ويسألونك هل أنت توافق على ما يقول ام لا ..أو يعرضوا لك رأيين وأي الرأيين توافق ، وفي كلا الحالتين يجب عليك ذكر الأسباب و على ماذا استندت في رأيك .

أهم النقاط للحل :

– كتابة مقدمة يُفضّل أن تكون أكثر من سطر ل تخدمك في عدد الكلمات ، يمكن أن تبدأ مقدمتك ب سؤال .

احرص على إبداء رأيك وإيضاح أسبابك و التعمق في الوصف والشرح .

– يجب عليك استخدام لغَة رسمية في كتابة هَذا النص ، وكأنك تتحدث إلى جهة حكومية أو أي جهة رسمية  لا تتحدث وكأنك تحدّث صديقك أو أخيك .

– بعض الألفاظ الرسمية :

صورة

مثال

:

القسم الرابع : المحادثة /speaking

هَذا القسم يستغرق 15 دقيقة تقريبا وغالباً ما يكون في يوم منفصل عن بقيّة الأقسام

يحتوي على ثلاث أقسام :

– القسم الأول Part 1

يسألك المتحدث أسئلة عامة عن نفسك  في حدود ال5 -7 أسئلة

يسألك المتحدث عن موضوع معيّن وغالبا يكون سهل وبسيط وفي إطار المعروف

ويحاول أن يأخذ رأيك فيه وفيما يتعلق به .. 5-7 أسئلة

– القسم الثاني Part 2

يعطيك المُختَبِر ورقة فيها موضوع معين وبعض الأسئلة عن نفس الموضوع

وورقة وقلم ليسمح لك بكتابة مسودّة عن الموضوع لمدة دقيقة واحدة

وبعد مضي الدقيقة ستعيد إليه الورقة وتبدأ بالتحدث عن الموضوع لمدة دقيقتين

-القسم الثالث Part 3

يسألك المُختبِر عدة أسئلة عن الموضوع الذي تحدثت عنه

أهم النقاط لإجتياز Part 2+3:

– لإستحضار الأحداث حاول الإجابة على أهم الأسئلة : when ?where? who ? what ? how?

– حاول أن تأتي بكل شيء تعرفه عن الموضوع ووصف أدق التفاصيل .

– أهم المواضيع المكررة (جائني من ضمنها )

Topics 

نموذج لمحادثة مرئية 

:

انتهى الإختبار بحمدلله.. بقي الإنتظار 13 يوم لِ ظهور النتيجة

على موقع المجلس الثقافي البريطاني  British Council

حيث يطلب منك لإستخراج النتيجة :

-تاريخ يوم الإختبار

-تاريخ الميلاد

-رقم الهوية

-رقمك في المركز

،

وكانت هَذه نتيجتي والحمدلله

صورة

:

،

أتمنّى أن أكون قد أفدتكم ولو بشيء يسير 

فقد استفدت من هَذه التجربة الشي الكثير ، وأصبتُ النتيجة التي أردتها 

لِ ذا أحببتُ أن تصلو إلى ماتريدون أنتم أيضاً ..ولو بتنبيه صغير .

طبتم وأبواب النجاح لكم مُشرّعة ،،

#المجهود شخصي

إنحدَار

14 ديسمبر 2012

ماذا كانَ العَالم بِ لَا إنسان..؟!
خُلِقَ الإنسانَ تكريماً وعزّاً للأرض ..لِ يعمٍرَها ويعيشَ ويتعايَش مع الآخر ..ولا سَبيلَ لِ التّعايشُ إلّا بِ الإنسانيّة المزروعَة في كُلّ إنسَانٍ سَوِيّ..
هُناك من ينزَلِقُ بإنسانيّته إلى عالَم البهيمة..
يجعَلُ النّفسَ رخيصَةً وكأنّها خُلِقت لِ العبث والمُتعَة..وكَأنه هُو المخلوقٍ الوحيد على هذه البسيطَة..يحتقِر ويظلم ويقتُل ويتعالى ..وما يُبصِرُ أن حُقوقَ النّاسِ ستُأخذ ولَو بعدَ حين..والّذين يُخَوّفُونَ من قِبَل هَؤلاء يُصبحُون أكثرَ شرّا ؛ تُعميهم زينَة الحياة الدْنيَا عَن هدَفهِم الوجودي منهَا..
فَ صارالقَتل والتدمِير والسَلبُ والإغتصاب شيئاً طبيعيّاً يُمارسُ كَ شُربِ المَاء؛ضرورَةً للعيش.. !
:
أي كلمَةٍ في العَالَم تُخاطِبُ الفطرَة أولَاً ..العاطفة ..فَ العقل
لكنّ الكلمَات تُصابُ بِ الشّلل أمام التّجرّد من الفطرَة والإنسَان..لاشَيء يَستميلُ الحيوان إلّا طعامه وشرابَه..

أي إنحدارٍ هذَا يا قَوم..؟!!

ذاكَ الصّباح

13 نوفمبر 2012

تلَفّتُّ يُمنةً ويُسرةً.. أُلملِمُ بَقايَا أشيائي في صندُوق نُحاسِيّ قديم ..أُضيعُ المفتاحَ عمداً حتّى تستقرّ أحوالُ ذاكرتِي ؛
:
أرنو إلى ذلك الحُلمِ القَصيّ وأستعيد حمَاس ساعتِي الأولى فيه..أرتّب أمتِعَتي وأحفَظُ ملامِحَ الأصدقاء من بَعيد ..
أُلملِمُ أوراقي ودفاتري المُصحّحة ..أَغشّ منها توقيعَ المُعلّمة ولي فيهَا ..نَظَر!
وأضع حذَائَيّ مادمتُم كُرماء داخِلَ الصندُوق الخشبِي و أدخل بِ لهفةٍ أشمّ رائحَة الذّكرِ تتخلّلُني وأرتَمي بَين يدَي الكتَابِ العزيز ..
سأحتفظ بِ “مريولي” داخِلَ خزانَة الذّاكرَة ..سأحتفظ بِ طلاءاتِ الأظافر فيها أيضا..سأخبّئ نقاشّاتنَا الغير “نظاميّة” داخل غرفَةٍ سريّة ..جداً!
أعرف أنني سأخرِجُها يوماً..للذّكرى أو للتّحدّي..وَ سألوّحُ للشّمسِ من بَعيد حينَها!:d
كُنّا نُخبّيءُ المفاجأة الّتي يَعرِفُ بها الجميع.. في كعكة “فيريرو روشيه ” الّتي يصنَعُها سعد الدّين خصّيصاً لِ مفاجآتنا المفضوحة ..

ربّاه..كم هُو هذَا الصّباح..أغرب من هَذه التفاصيلِ السّعيدة!

٢٠١٢١١١٢-١٧٠٩١٨.jpg

حسناً يا رفَاق
أصبحتُ جامعيّة!
..كَ رَحّالة مغتربَة..تولَدُ في مكانٍ جديد ..وتشتاقُ إلى أماكِنَ .و.وجوهٍ..وأجواءٍ جديدة!
:
ربِّ إكتبُ لي الخَيرَ أين ماحلّ وكيفَما حلّ والقارئين